قصيدة رائعة عن الحب , انا وليلى من اجمل قصائد الحب

انا و ليلي من الاغاني الجميلة اللتي تغني فيها عملاق الغناء كاظم الساهر الذي عندما

 

سمع اول بيتين من القصيدة و قع فغرامها و اصبح يبحث عن الشاعر الساحر الذى

 

كتب تلك العبارات و ظل يفتش عنه طويلا حتي عرف انه الشاعر الرائع حسن المروانى

 

الذي كتب تلك العبارات حينما و قع فحب زميله له فالجامعه  و بعد فترة من الحب

 

الساخن بين الطرفين جاءت المحبوبة لتخبر حبيبها انها ان عمها تقدم لخطبتها و قد

 

ارغمها و الدها على الموافقة و اكتئب جدا جدا من ذلك الخبر و اعتزل الناس و جلس و حيدا

 

ليعبر عن مدي عذابة فحبها و بعدين عنه و فيوم التخرج ذهبت ليلي لتجد نفسها بين

 

حبها و خطيبها و كان للشاعر صديق مقرب و ربما اخبرة بشان القصيدة و طلب منه ان يلقى

 

القصيدة امام الجميع و لكن صديق الشاعر و ضعة امام الامر الواقع و قال فميكرفون

 

القاعة ان حسن المرواني يريد ان يلقي عليكم قصيدة و عندما القاها سالت دموع  كلا

 

الحبيبين و شعر الخطيب بامر غريب و سال خطيبتة فقالت الحقيقة فما كان منه

 

الا ان ذهب   واعتذر له و لكنة كان لايعلم بشان حبهم

 

قصيده جميلة عن الحب ،

 


انا و ليلي من احلى قصائد الحب

قصائد جميلة عن الحب

 



 


 


 










  • أنا وليلى
  • اشعار كاظم الساهر عن الحب

621 مشاهدة

قصيدة رائعة عن الحب , انا وليلى من اجمل قصائد الحب